إبحث عن كتاب أو مؤلف :

 

الأدب العالمي

رواية نصف حياة ف. س. نايبول PDF

رواية نصف حياة ف. س. نايبول PDF

 

نصف حياة ف . س . نايبول Maktbah.Net 3

في رواية نايبول المترجمة إلى العربية تتضح ملامح هذه العنصرية من خلال الأحداث المصاغة على شكل قصة استغرقت روايتها عشر سنوات يرويها الأب الهندي لابنه (ويلي تشاندران) وهي سيرة حياة الأب والأحداث التي عصفت به والتحولات التي رافقت حياته.. وبعد أن يسمع الابن (ويلي) هذه السيرة الحياتية المتقلبة لوالده كان ويلي يكبر ويترعرع، أشياء كثيرة أضيفت وقبل أن يسافر ويلي إلى (انكلترا) وبعد سماعه القصة ينقم على أبناء جلدته جميعاً وبخاصة عندما يسأله والده في نهاية القصة..

سألتني منذ سنوات عدة وقبل أن أبدأ لك بسرد القصة عما إذا كنت حقاً معجباً بالكاتب الذي سميتك على اسمه فقلت وقتها بأنك غير متأكد وان عليك أن تكون رأيك.. الآن وقد سمعت ما قلته ما رأيك؟.. يرد ويلي أني أحتقرك.. ويضيف ما الذي يخصني هناك؟ لم تقدم لي شيئاً..؟؟؟ ومن خلال هذه الرواية يتضح بأن الكاتب صب جام غضبه على الشرق والعالم الثالث بعيداً عن كافة الأدبيات قريباً من الرؤية العنصرية للمرآة المكسورة أو المهشمة.. ومع كل هذا فإن قراءة هذه الرواية ضروري للاطلاع على المعالم الروائية في خطاب هذا الروائي الذي فاز بجائزة نوبل ولا زال يشغل الساحة الأدبية الدولية..

تحميل رواية نصف حياة ف. س. نايبول PDF ، تحميل مباشر دون انتظار من موقع المكتبة لـ تحميل كتب PDF بصيغة كتب الكترونية PDF مجانية، روايات عربية PDF ، روايات مترجمة PDF ، كتب تنمية بشرية PDF ، كتب الكترونية PDF عن الحياة الزوجية ،  تحميل كتب PDF منوعة ، أدب عالمي مترجم PDF ، كتب عن الثقافة المالية ، كتب السيرة الذاتية و المذكرات ، كتب المرأة والطفل ، كتب في علم النفس ، كتب علمية ، كتب في التاريخ ، كتب في الفلسفة والفكر ، كتب سياسية ، مسرحيات …

 

تحميل كتب إلكترونية ل ف. س. نايبول PDF

 

مقتطفات من رواية نصف حياة ف. س. نايبول PDF

نصف حياة ف . س . نايبول Maktbah.Net 4

نصف حياة ف . س . نايبول Maktbah.Net 2

تحميل رواية نصف حياة ف. س. نايبول PDF

كتب إلكترونية PDF Maktbah.net

قراءة اونلاين رواية نصف حياة ف. س. نايبول PDF

kaspersky internet security logo

يتم فحص كل الكتب الإلكترونية PDF من الفيروسات قبل نشرها

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق