إبحث عن كتاب أو مُؤلف :

دراسات وأبحاث

كتاب رؤية إسلامية ليأجوج ومأجوج في العالم الحديث عمران ن. حسين PDF

توصل بجديد الكتب عبر بريدك الإلكتروني

 

إنضموا إلينا عبر  Telegram :

600px Telegram logo

 

أو مجموعتنا على الفيسبوك :

1260673

 

أو على اليوتيوب : 

youtube maktbah net

رؤية إسلمية ليأجوج ومأجوج في العالم الحديث عمران ن. حسين المكتبة نت www.Maktbah.net 1

كتاب رؤية إسلامية ليأجوج ومأجوج في العالم الحديث عمران ن. حسين PDF ، تحميل مباشر من موقع المكتبة نت أكبر مكتبة كتب PDF ، تحميل وتنزيل مباشر وقراءة أونلاين كتب الكترونية PDF مجانية.

يتطرق الشيخ عمران حسين لموضوع ذكر يأجوج و مأجوج في القرآن الكريم،و إمكانية تفسير هذا الحدث بما يدور اليوم في هذا العصر في الإعداد لقيام مملكة إسراءيل لحكم العالم الحديث. فهو يرى أن الرسول(صلى الله عليه و سلم)قد تنبأ بذلك عندما حذر المسلميين من خطر الدجال و يأجوج و مأجوج ، و فضيلة الشيخ يرى أن لا نأخذ تفسير ذلك بشكل حرفي على أنهم جيش سوف يزحف ليحتل العالم و يقضي على البشر، بل يرى أن يأجوج و مأجوج يمكن أن تكون قوى و منظمات تعمل اليوم بجهد و كد لتنفيذ مخططات أعدت منذ زمن بعيد، فعندما يقال بأن أواءل يأجوج و مأجوج سوف يشربون من بحيرة طبريا بينما عندما يصل آخرهم سوف يجد البحيرة جافة،فقد يفسر اليوم بهجرة اليهود الأوربيين لفلسطين،و الآن يشربون منها وقد لا يجد من يصل في المستقبل القريب سوى بحيرة جافة، و اليوم يوجد نداء من حماة الطبيعة على ضرورة حماية بحيرة طبرية لأن ماءها ينقص بشكل كبير و قد يؤدي لجفافها. لذلك نرى اليوم أموراً غريبة تحدث يمكن تفسيرها عندما نستخدم البصر ، و يمكن فهما و تفسيرها بشكل مختلف عندما نستخدم البصيرة و التحليل المنطقي.

ما يتعرض الإسلام له اليوم هو من أخطر المراحل التي مر بها،فكما بدأ الإسلام غريباً عما حوله من معتقدات و أفكار ، يعود اليوم ليكون غريباً عما حوله من معتقدات و أفكار، أفكار عصر اليوم الحديث تؤدي إلى دهورة العلاقات و القيم الإجتماعية و الدينية،تضرب اليوم مؤسسة الزواج من جذورها لتفكيك المجتمع و السيطرة عليه،فسهولة الزنا و عدم تجريمها أدى بالشباب للعزوف عن تكوين الأسرة و حمل أعباء التربية ، فما يريده الشاب أو الشابة لإشباع غريزة الجنس يستطيع أن يحصل عليه إبتداء من المرحلة الإبتداءية و كثير من المجتمعات تنظر لهذا على أنه أمر طبيعي. جعل المادية الملموسة هي الشيء الوحيد الذي تؤمن به الأجيال الجديدة،مما أدى إلى تعاسة الإنسان النفسية لعدم إيمانه باليوم الآخر أو رضاءه بالقضاء و القدر،و عوضاً عن ذلك إغراق الإنسان بنزوات غريبة و رغبات شاذة بحثاً عن السعادة الروحية التي فقدها،اليوم بعض المجتمعات تدرس طلابها بإمكانية الزواج من الجنس الأخر أو من نفس الجنس ،دافعة كثير من الشباب لرغبة تجريب نزوة جديدة يطبل و يزمر لها بكل وساءل الإعلان.

يعتبر كتاب رؤية إسلامية ليأجوج ومأجوج في العالم الحديث عمران ن. حسين PDF من الكتب المهمة التب أحاطت بالكامل بموضوع الكتاب وشملت دراسة كل جوانبه دراسة بحثية معمقة ومنقحة و التي من شأنها اثارة اهتمام الباحثين والطلاب المهتمين بالدراسات والبحوث في مجال الكتاب.

تحميل كتب لـ  عمران ن. حسين PDF

مقتطفات من كتاب رؤية إسلامية ليأجوج ومأجوج في العالم الحديث عمران ن. حسين PDF

رؤية إسلمية ليأجوج ومأجوج في العالم الحديث عمران ن. حسين المكتبة نت www.Maktbah.net 3

رؤية إسلمية ليأجوج ومأجوج في العالم الحديث عمران ن. حسين المكتبة نت www.Maktbah.net 4

تحميل كتاب رؤية إسلامية ليأجوج ومأجوج في العالم الحديث عمران ن. حسين PDF

كثيراً ما يضيّع الإنسان الكثير من وقته في قراءة كتاب غير مفيد، أو قراءة كتاب صعب بينما هناك الأسهل، أو كتاب سطحي بينما هناك الأعمق . – راغب السرجاني

موقع المكتبة تحميل كتب PDF Maktbah.net 2

تحميل وقراءة أونلاين كتاب رؤية إسلامية ليأجوج ومأجوج في العالم الحديث عمران ن. حسين PDF

تحميل كتب PDF Maktbah.net

  • غير معني بالأفكار الواردة في الكتب .
  • الملكية الفكرية محفوظة للمؤلف في حالة وجود مشكل المرجو التواصل معنا .

نرحب بصدر رحب بكل استفساراتكم وارائكم وانتقاداتكم عبر احدى وسائل التواصل أسفله :

  1. صفحة : حقوق الملكية
  2. صفحة : عن المكتبة
  3. عبر الإيميل : [email protected] أو [email protected]
  4. عبر الفيسبوك
  5. عبر الإنستاغرام : إنستاغرام 

موقع المكتبة.نت

نحن على  "موقع المكتبة.نت – Maktbah.Net " وهو موقع عربي لـ تحميل كتب الكترونية PDF مجانية بصيغة كتب الكترونية في جميع المجالات ، منها الكتب القديمة والجديدة بما في ذلك روايات عربية ، روايات مترجمة ، كتب تنمية بشرية ، كتب الزواج والحياة الزوجية ، كتب الثقافة الجنسية ، روائع من الأدب الكلاسيكي العالمي المترجم إلخ … وخاصة الكتب القديمة والقيمة المهددة بالإندثار والضياع وذلك بغية إحيائها وتمكين الناس من الإستفادة منها في ضل التطور التقني...

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى