إبحث عن كتاب أو مُؤلف :

 
أدب الناشئين

كتاب حوار بين طفل ساذج وقط مثقف أحمد بهجت PDF

انضموا الينا عبر الفايسبوك وتوصلوا بجديد الكتب  :

حوار بين طفل ساذج وقط مثقف أحمد بهجت موقع المكتبة maktbah.net 1

تحميل كتاب حوار بين طفل ساذج وقط مثقف أحمد بهجت PDF ، حوار بين طفل ساذج وقط مثقف للكاتب “أحمد بهجت” في هذا الكتاب يحدثنا الكاتب “أحمد بهجت ” فى ” حوار بين طفل ساذج وقط مثقف”عن تجربة طفل ساذج مع قط مثقف يجمع بين الواقع والخيال فيه حكمة تختبئ بين السطور في كل الحوار اليومى بين الطفل وقطه وعبرت الرواية عن معلومات كثيرة عن حياة القطط.

لا تحتقر أحدا لأن الله اختار أن يخلقه حيوانا
تعلم أن تتعلم من خلق الله
إن الصورة ليست إلا ظلا
ولا يعلم حقيقة الكنه والمعنى سوى الله

إنها المرة الأولى التي أقرأ بها لأحمد بهجت الكاتب المصري، في البداية عند اختيار هذا الكتاب لم يستهويني عنوانه، وعندما بدأت القراءة به أخذني إلى حياة ذاك الطفل الذي يتحدث عنه وحواراته الشيقه مع قطه_ علماً بأنني لا أحب القطط ولا تستهويني القراءة عنهم أو على لسانهم أي شيء_ ولكنه قط حكيم أثارتني معرفته وطريقة حواره للطفل فهو حكيم ومعلم.

برغم عدد صفحات الكتاب القليلة إلا أنه كتاب فلسفي سلس، يحمل الكثير من الفلسفة والحكمة، يربت عليك لانه يسبر غورك ويدخل إلى أعماقك وكأنه يتحدث عنك وعن ابجديات الحب في حياتك. يكفي قدرة ذاك القط على اثارة الطفل بأن يسأل ويحاول المعرفة عما حوله، اضافة إلى تساؤله حول الحيوانات وحياتهم وحول الانسان وآدميتهم.

بالرغم من كبر الطفل الا ان القط ظل حاضراً في حياة الطفل وأخذ يتذكر كل كلام القط وفلسفاته التي لم يكن ليفهمها وهو طفل أدركها ووعيها عندما كبر وعرف مغزى كل الحوارات والفلسفات التي نطق بها القط.

اعتقد ان هذه الرواية كتبت للكبار بحديثه عن رباعية الخيام وذكر تولستوي ، وأبيات من المثنوي ، لكنه اراد ان يعيدنا إلي حديث عهدنا مره أخري ، وهنا يكمن ذكاء الكاتب ، حقآ شعرت بأني طفلة تلتهم السطور للوصول إلي حل كل مشكلة تواجه الطفل.

“البراءة الأولى لا معنى لها .. البراءة الأخيرة هى القيمة الحقيقية .. أى كائن يعيش على السطح الترابى للأرض لابد أن يتلوّث .. العبرة هنا بالبراءة الأخيرة لا الأولى”

“حين ينسى الإنسان الله، فليست هناك جريمة يتردد فيها أو خطيئة يرتجف أمامها .. الشيطان نفسه هو من يرتجف حين يلتقى به”

 

تحميل كتب إلكترونية لـ أحمد بهجت PDF

  1.  

مقتطفات من كتاب حوار بين طفل ساذج وقط مثقف أحمد بهجت PDF

حوار بين طفل ساذج وقط مثقف أحمد بهجت موقع المكتبة maktbah.net 4

حوار بين طفل ساذج وقط مثقف أحمد بهجت موقع المكتبة maktbah.net 3

تحميل كتاب حوار بين طفل ساذج وقط مثقف أحمد بهجت PDF

كتب إلكترونية PDF Maktbah.net

قراءة اونلاين كتاب حوار بين طفل ساذج وقط مثقف أحمد بهجت PDF

 

Maktbah.net

نحن على موقع المكتبة – Maktbah.Net وهو موقع عربي لـ تحميل كتب إلكترونية PDF مجانية بصيغة كتب الكترونية في جميع المجالات ، منها الكتب القديمة والجديدة بما في ذلك روايات عربية ، روايات مترجمة ، كتب تنمية بشرية ، كتب الزواج والحياة الزوجية ، كتب الثقافة الجنسية ، روائع من الأدب الكلاسيكي العالمي المترجم إلخ … وخاصة الكتب القديمة والقيمة المهددة بالإندثار والضياع وذلك بغية إحيائها وتمكين الناس من الإستفادة منها في ضل التطور التقني وتوفر الهواتف الذكية و الأجهزة اللوحية .

نقوم بجمع الكتب PDF المجانية الموجودة سلفا على شبكة الانترنت ونقوم باعادة نشرها ومواكبة للتطور التقني وتوفر الأجهزة الذكية في كل مكان وفي كل يد ، نسعى دائما الى تشجيع استغلال هذه التقنيات في المطالعة والقراءة ، و ان تصل هذه المعرفة الموجودة في الكتب بالدرجة الأولى الى الجميع خاصة الأماكن التي لا يمكنك شراء الكتب المفضلة بسهولة .

هامكل الكتب على الموقع بصيغة كتب إلكترونية PDF ، نقوم بجمع هذه الكتب PDF الموجودة سلفا على شبكة الانترنت ونقوم نحن على موقع المكتبة بتنظيمها وتنقيحها والتعديل عليها لتناسب الأجهزة الإلكترونية وثم اعادة نشرها .

فإذا تم نشر كتابك دون علمك أو بغير موافقتك أو في حالة وجود مشكلة بالكتاب فالرجاء الإبلاغ ، وسنتعامل مع المشكل فورا . أبلغنا عبر احد الروابط أسفله :

الملكية الفكرية محفوظة للمؤلف ، ولسنا معنيين بالأفكار الواردة في الكتب .

موقع المكتبة PDF

نحن على  "موقع المكتبة – Maktbah.Net " وهو موقع عربي لـ تحميل كتب PDF مجانية بصيغة كتب الكترونية في جميع المجالات ، منها الكتب القديمة والجديدة بما في ذلك روايات عربية ، روايات مترجمة ، كتب تنمية بشرية ، كتب الزواج والحياة الزوجية ، كتب الثقافة الجنسية ، روائع من الأدب الكلاسيكي العالمي المترجم إلخ … وخاصة الكتب القديمة والقيمة المهددة بالإندثار والضياع وذلك بغية إحيائها وتمكين الناس من الإستفادة منها في ضل التطور التقني...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى