إبحث عن كتاب أو مُؤلف :

الأدب العالمي

رواية لاحواء ولا ادم إميلي نوثومب PDF

توصل بجديد الكتب عبر بريدك الإلكتروني

 

إنضموا إلينا عبر  Telegram :

600px Telegram logo

 

أو مجموعتنا على الفيسبوك :

1260673

 

أو على اليوتيوب : 

youtube maktbah net

ولا ادم إميلي نوثومب Maktbah.Net 2

رواية لاحواء ولا ادم إميلي نوثومب PDF هذه السيرة العاطفية للكاتبة البلجيكية إميلي نوثومب تأتي لتؤكد ولعها بإسقاط البعد الجغرافي بينها وبين مسقط رأسها اليابان ، اليابان بأرضها ومعالمها و أكلاتها و شعبها و تراثها يتصدرون قائمة إهتماماتها وكأنها تُشبع خبراتها الناقصة عن هذا البلد الذي تعشق ، لتقوي لغتها اليابانية تتقدم بعرض تدريس اللغة الفرنسية للراغبين مقابل سعر زهيد، يستجيب الشاب الياباني ( رينري) للإعلان لتبدأ علاقة صداقة مشوشة تارة بسبب اختلاف اللغة و متكاملة تارة بسبب تباين طباعهما مما يشكل عماد صداقة قوية وتفهم يبسط تأثيره على عزم كل منهما لتعلم لغة الآخر.

تتطور العلاقة لتصبح عاطفية رغم اختلاف تقييمهما لمعنى العاطفة فيها، الارتباط و الانفصال مقدرات كل علاقة وهي أشياء لا تحتمل العجالة لذلك الخوض في تفاصيلها إهانة للعمل، حوارات إميلي العصرية تقلب الأحداث رأسًا على عقب بذكاء واقتناص معروف عن قلمها، مغامراتها اليابانية المحسوبة والغير محسوبة ملح هذه السيرة لأنها تستقطب التركيز و تجعل المغامرة تعاش خارج الورق للحظات، دفق السرد المنساب ينعش القارئ ويجعل ال٢٠٠ صفحة ليست بالتحدي الصعب أمامه، شعب اليابان شعب يمر بأزمة إلتزام تقعده عن التطور عاطفيًا و إن كانو رمز التطور في نواح أخرى، كما يصفهم قلم إميلي.. ف هذا الحياء العميق يجعل الرتابة قدرهم ، يندر ألا تستمتع برواية تتحدث عن هذا البلد العريق إيجابًا و سلبًا فما بالك بسيرة إميلي التي أحكمت قبضتها على العديد من محتويات – اليابان- هذا الوعاء

 

ولدت إيميلي نوثومب في مدينة كوبه اليابانيّة لدبلوماسي بلجيكي، عاشت في اليابان حتى عمر الخامسة، بعدها انتقلت إلى الصين ونيويورك وبنغلاديش وبورما ولاوس، إميلي سليلة عائلة سياسيّة بامتياز فهي ابنة شقيق وزير خارجية بلجيكا السابق كارلوس فيريناند نوثومب وحفيدة الكاتب والسياسي اليمينيّ بيير نوثومب.

نشرت إميلي روايتها الأولى نظافة قاتل Hygiène de l’assassin عام 1992، وبعدها بدأت إميلي تنشر قصائدهاومؤلفاتها تباعاً سنة بعد سنة، أثناء وجودها في اليابان دخلت نوثومب مدرسة محليّة وتعلّمت اللغة اليابانيّة، وعند بلوغها عامها الخامس انتقلت مع عائلتها إلى الصين، وفي سن 17 انتقلت للعيش في بروكسيل وهناك درست فقه اللغة في جامعة بروكسل الحرة أثناء تواجدها في وطنها الأم شعرت إيميلي بغربة شديدة، لاحقاً ورغم معارضة عائلتها انتقلت للعمل في شركة يابانيّة في العاصمة طوكيو، تحدثت عن تجربتها هذه في كتابها ذهول ورهبة.

 

 


مقتطفات من رواية لاحواء ولا ادم إميلي نوثومب PDF

ولا ادم إميلي نوثومب Maktbah.Net 1

ولا ادم إميلي نوثومب Maktbah.Net 3

تحميل رواية لاحواء ولا ادم إميلي نوثومب PDF

كتب إلكترونية PDF Maktbah.net

قراءة اونلاين رواية لاحواء ولا ادم إميلي نوثومب PDF

أونلاين كتب إلكترونية PDF Maktbah

Maktbah.net

نحن على موقع المكتبة.نت – Maktbah.Net وهو موقع عربي لـ تحميل كتب إلكترونية PDF مجانية بصيغة كتب الكترونية في جميع المجالات ، منها الكتب القديمة والجديدة بما في ذلك روايات عربية ، روايات مترجمة ، كتب تنمية بشرية ، كتب الزواج والحياة الزوجية ، كتب الثقافة الجنسية ، روائع من الأدب الكلاسيكي العالمي المترجم إلخ … نقوم بجمع الكتب PDF المجانية الموجودة سلفا على شبكة الانترنت ونقوم باعادة نشرها ومواكبة للتطور التقني وتوفر الأجهزة الذكية في كل مكان وفي كل يد ، نسعى دائما الى تشجيع استغلال هذه التقنيات في المطالعة والقراءة ، و ان تصل هذه المعرفة الموجودة في الكتب بالدرجة الأولى الى الجميع خاصة الأماكن التي لا يمكنك شراء الكتب المفضلة بسهولة .

هامكل الكتب على الموقع بصيغة كتب إلكترونية PDF ، ونقوم نحن على موقع المكتبة بتنظيمها وتنقيحها والتعديل عليها لتناسب الأجهزة الإلكترونية وثم اعادة نشرها . وفي حالة وجود مشكلة بالكتاب فالرجاء أبلغنا عبر احد الروابط أسفله :

الملكية الفكرية محفوظة للمؤلف ، ولسنا معنيين بالأفكار الواردة في الكتب. 

موقع المكتبة.نت

نحن على  "موقع المكتبة.نت – Maktbah.Net " وهو موقع عربي لـ تحميل كتب الكترونية PDF مجانية بصيغة كتب الكترونية في جميع المجالات ، منها الكتب القديمة والجديدة بما في ذلك روايات عربية ، روايات مترجمة ، كتب تنمية بشرية ، كتب الزواج والحياة الزوجية ، كتب الثقافة الجنسية ، روائع من الأدب الكلاسيكي العالمي المترجم إلخ … وخاصة الكتب القديمة والقيمة المهددة بالإندثار والضياع وذلك بغية إحيائها وتمكين الناس من الإستفادة منها في ضل التطور التقني...

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى